مايك بنس: الولايات المتحدة نقف إلى جانب الشعب الإيراني

دعا مايك بنس، نائب الرئيس الأميركي دونالد ترمب، الشعب الإيراني إلى "مواصلة جهوده من أجل الحرية"، معلناً وقوف الولايات المتحدة مع مطالبهم.
وأشار نائب رئيس الولايات المتحدة الذي كان يتحدث خلال مؤتمر "تعزيز الحريات الدينية" بحضور مندوبي حوالي 80 دولة، إلى انتهاكات حقوق النشطاء الدينيين في إيران.
وقال بنس: "لنلقِ نظرة على تعامل الدولة الأولى الراعية للإرهاب في العالم، حيث يعد المسيحيون والسنة والبهائيون الأقل حرية في إيران.. إنهم يتعرضون باستمرار للقمع وحتى القتل".
وأضاف نائب الرئيس الأميركي أنه "خلال العام الماضي قتل أكثر من 20 شخصاً كردياً سنياً بسبب اتهامهم بما أطلق عليه (محاربة الله) لكنهم في الواقع أعدموا بسبب عقائدهم فقط.. هذا هو تبرير الجمهورية الإسلامية لجرائمها".
وقال بنس: "شعب الولايات المتحدة لديه رسالة إلى الشعب الإيراني الذي يعاني من الظلم، وتؤكد أننا في نفس الوقت الذي نعارض فيه أنشطة قادتكم المضرة في طهران، لكننا نقف إلى جانبكم"، وأضاف: "نحن ندعو لكم ونحثكم على مواصلة شجاعتكم في متابعة قضية الحرية ومستقبل مسالم لشعبكم".
يتم التشغيل بواسطة Blogger.