إيران.. من تهديد فارغ إلى الخوف والفزع تجاه تحذير دونالد ترامب


ردا على تحذيرات أطلقها دونالد ترامب ضد النظام لجأ الحرسي محسن رضايي إلى تهديدات وعنتريات فارغة. وكتب أمين مجلس تشخيص مصلحة نظام الملالي يقول: «قال السيد ترامب للسيد روحاني، كن حذرا. عليكم أنتم أن تكونوا حذرين حيث يوجد هناك أكثر من خمسين ألفا من قواتكم تحت سيف إيران وهكذا تهددون بشكل مسعور».

ردود مفزوعة في مجلس شورى النظام
وشهد مجلس شورى النظام المتخلف يوم الثلاثاء التوتر والنزاع بين الحرسي علي لاريجاني ورئيس مجلس شورى النظام:
حاجي دليكاني، مجلس النظام، 24تموز/ يوليو 2018
هناك تذكير وإنذار، إنذاري هو المادة 85 ولكن تذكيري هو المادة 110 لأحكام النظام الداخلي كنت أتوقعه اليوم من سعادتكم والآن نتوقعه ونظرا لتخرصات أطلقها ترامب كان عليكم أن ترد نيابة عن المجلس على هذا الشخص الذي أطلق عنتريات حتى يحترم الأمة الإيرانية.
الحرسي علي لاريجاني، مجلس النظام 24تموز/ يوليو 2018
«السيد حاجي، ينبغي أن لا نرد على أي تخرص لنقول هذه التصريحات كانت أدنى من المستوى الدبلوماسي، وهو شخص محتال على الصعيد الدولي، وهو ورئيسه مشهوران بالفساد وللأسف تعرضت الولايات المتحدة اليوم لنوع من التوتر في الدبلوماسية وتثير توحشا في الدبلوماسية وتتابع نوعا من الدبلوماسية الجاهلة».
تهديد فارغ يطلقه الحرسي باقري
وأكد الحرسي باقري رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة التابعة لخامنئي في بيان مهدد يقول: كما تمت الإشارة إليه في تصريحات روحاني بشكل صحيح: المواقع والمصالح الأمريكية في متناول قدراتنا الدفاعية العلنية والخفية وسيتلقون ردا لا يمكن تصوره على نطاق واسع جدا في المنطقة والعالم،
وأضاف الحرسي باقري يقول: يعمل الرئيس الأميركي على فرض العقوبات الاقتصادية والنفطية الجديدة ومؤامرات سرية أخرى، بينما وفي حالة تطبيق هذه التهديدات، فإنه يعرض بالفعل مصالحه وعملائه في كل أنحاء العالم لقوة مساندي النظام.
تهديد فارغ على لسان الحرسي حسين شريعتمداري
وأكد الحرسي حسين شريعتمداري ممثل خامنئي في صحيفة كيهان يقول: تغريدة ترامب بطابعها العسكري، تأتي في الوقت الذي تصل فيه صواريخنا بعيدة المدى إلى أوروبا.
تطبيع تهديدات فارغة على لسان روحاني
وحاول فؤاد إيزدي من عناصر زمرة خامنئي تطبيع التصريحات المستفزة والمهددة لروحاني حيث قال: خلافا لمزاعم ترامب، لم يهدد روحاني الرئيس الأمريكي، بل أوصاه أن لا تلعب أميركا بذيل الأسد.
وفي الوقت نفسه أعلنت قوات الحرس في وكالة الأنباء التابعة لها عن إلغاء الحوار المتلفز الحي لروحاني كان من المقرر إجراؤه يوم الثلاثاء.
وكتب المصدر نفسه: تم إلغاء الحوار المتلفز المباشر لمساء الثلاثاء لروحاني مع المواطنين عبر التلفزيون بأسباب غير معلومة وتم تأجيله إلى موعد آخر.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.