بيان ادانة وإستنكار لممارسات حكومة بغداد ضد المتظاهرين العزل

بيان ادانة وإستنكار
لممارسات حكومة بغداد ضد المتظاهرين العزل

المركز العــراقي للعــدالة و الحريــات يدين و يستنكر الممارسات الإجراميــة لحكومة المنطقـــة الخضراء واجهزتها الامنية ومليشياتها الطائفية ضد المتظاهرين العزل والمنتفضين ضد فســــاد وجرائم الاحزاب الحاكمة للعراق ومليشياتها الطائفية المنفلتة,
ويؤكد المركز العراقي للعدالة و الحريات بان حق التظاهرات السلمية هو حق مكفول في القانــون والإتفاقيات الدولية ووفق الدستور الذي تدعي حكومة المنطقة الخضراء بانه الدستور العراقي,
ويحذر المركز العراقي للعــدالة و الحريــات حكومة بغــداد من مغبة الاستمرار في نهجها القمعي و ممارساتها الاجرامية بحق الشعب العراقي,
في الوقت الذي ما زالت فيه مليشياتها واجهزتها الامنية ترتكب فيه افضع الجــرائم والممارســات الطائفية  ضد ابناء الشعب العراقي في مدن ومحافظات العراق كالانبار والموصل وديالى وصـلاح الدين وبغداد,
وما زالت السجون الحكومية و السرية التي يديرها الحرس الثوري الايراني ومليشياته في العـراق تمتلئ بالآلاف من المدنيين الابرياء الذين يتعـرضون لافضع الانتهاكات,
كما يحذر المركز العراقي للعدالة و الحريات اقطاب العملية السياسية في بغــــداد و المليشيـــات المرتبطة بالحرس الثوري الايراني بان جرائمهم ضد الشعب العــراقي طوال الـ 15 سنة الماضيـة لن تسقط بالتقادم,
واننا سنستمر في العمل مع الجهات والمنظمات الدولية والاقليمية ذات العلاقة حتى تقديم الجناة و المجرمين الى العدالة لينالوا جزائهم العادل.

د.ياسين الكليدار الحسيني
رئيس المركز العراقي للعدالة والحريات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.